|   27 سبتمبر 2022م

يسهم نشاط الإهداء في تنمية مصادر المعلومات بالمكتبة وتهدف سياسة الإهداء إلى تقنين عملية تزويد المكتبة بمصادر المعلومات المختلفة بما يتناسب مع رؤية المكتبة ويخدم مجتمع المستفيدين، وفيما يلي بنود هذه السياسة:

-         تقبل المكتبة الإهداءات من الأفراد والمؤسسات

-         يجب أن تكون الإهداءات متوافقة مع رؤية وأهداف المكتبة وتتماشى مع توجهات وسياسة الجامعة

-         لا تقبل المكتبة الإهداءات ذات الحالة المادية السيئة (التالفة-الممزقة) أو غير الجيدة من مصادر المعلومات

-         لا يتم قبول الإهداءات المكررة إلا في الحالات الآتية: أن تكون في حالة مادية أكثر جودة من المتوفرة بالمكتبة أو أن تكون ذات قيمة عالية أو نادرة ويصعب الحصول عليها مرة أخرى أو لكي تستخدمها المكتبة للقيام بالتبادل أو الإهداء لمكتبات أو مؤسسات أخرى.

-         للمكتبة الحق في وضع الإهداءات بالمكان المناسب وفقا للاستخدام الأمثل داخل المكتبة

-         لا تقبل المكتبة الطبعات القديمة من الكتب تلك التي صدر منها طبعات جديدة تشتمل على معلومات أحدث خاصة في التخصصات المتطورة والمجالات العلمية

-         لا يحق للجهة/الفرد القائم بالإهداء وضع شروط تقييد عملية الاطلاع على المصادر المهداة وللمكتبة الحق في التصرف بالإهداء وفقا لما يتوافق مع أهدافها

-         في حالة قبول الإهداءات تعامل تلك المقتنيات المهداة معاملة باقي مقتنيات التي تم اقتناؤها عن طريق الشراء والتبادل من ناحية (الجرد/الإعارة/الفاقد والمستهلك/الإهداء)

-         تقبل المكتبة الإهداءات للكتب الدراسية المتوافقة مع التخصصات العلمية بالجامعة بحد أقصى نسختين ويكون تاريخ نشرها حديث

-         لا تقبل المكتبة أكثر من نسختين من الإصدارات

-         لا تقبل المكتبة الكتيبات والمنشورات ذات الأحجام الصغيرة والمطويات